قتلى وجرحى إثر استهداف سيارة لمسلحي "العمال الكردستاني" شمالي العراق

العربي الجديد

قتلى وجرحى إثر استهداف سيارة لمسلحي "العمال الكردستاني" شمالي العراق

  • منذ 1 شهر
  • العراق في العالم
حجم الخط:

قالت مصادر أمنية في إقليم كردستان العراق، اليوم الثلاثاء، إن طائرة مسيرة يُرجح أنها تركية، استهدفت سيارة رباعية الدفع كان يستقلها أربعة أشخاص مرتبطين بحزب "العمال الكردستاني".

وأدى الهجوم الذي وقع في بلدة زلان التابعة لمدينة شاربازير، 40 كيلومتراً شرق السليمانية، إلى مقتل وإصابة من في السيارة.

ويأتي ذلك مع تصعيد أمني كبير تشهده منذ عدة أيام المدن والبلدات الحدودية العراقية المحاذية للأراضي الإيرانية والتركية شمالي أربيل وشرقي السليمانية.

وقال مسؤول أمني في مدينة السليمانية، إن سيارة كان يستقلها 4 أشخاص تم استهدافها بصاروخ موجه بواسطة طائرة مسيرة خلال عبورها على جسر مارين، الواقع وسط بلدة زلان، ما أدى إلى مقتل شخصين وجرح اثنين آخرين، وفق حصيلة غير نهائية.

وأكد المصدر ذاته في اتصال هاتفي مع "العربي الجديد"، شريطة عدم ذكر اسمه، أن المعلومات المتوفرة تشير إلى أن السيارة كان يستقلها مسلحون في حزب "العمال الكردستاني" المصنف على قائمة الإرهاب بتركيا وبلدان أخرى.

وأضاف أن الطائرة التي نفذت الهجوم مسيرة قاصفة ويرجح أنها تركية.

في الأثناء نقل تلفزيون "كردستان 24"، عن قائم مقام قضاء شابازير، شاهو عثمان، قوله في تصريح مقتضب "هذا الاستهداف أسفر عن وقوع قتلى ومصابين"، مؤكدا أن القصف لم يسفر عن أي خسائر بين المدنيين.

وتنفذ القوات التركية منذ منتصف العام الحالي عمليات عسكرية برية وجوية في البلدات والقرى الحدودية العراقية التي ينشط بها مسلحو "العمال الكردستاني"، وتقول أنقرة إنهم يتخذونها منطلقا لتنفيذ اعتداءات متكررة على الأراضي التركية.



عرض مصدر الخبر



تطبيق موسوعة الرافدين

>